لؤي وهلا خريجا بيرزيت عادا بعد سنوات في ملتقى خريجيها

تم النشر بواسطة: Reem Zabin 2017-10-25 09:10:00

جمع ملتقى الخريجين السنوي عددا من الثنائيات الجميلة كأن ترى أبا قد قدم مع ابن له أو ابنة كلاهما خريج بيرزيت في سنوات مختلفة، وأثناء تجوالك في الحرم خلال هذه الأمسية لربما تصدف عائلة جمعت بيرزيت قلوب الوالدين فيها علما وعاطفة وقد عادوا إليها لإحياء جزء من أيام لا تنسى، وقد تمر برفيقتين أو رفيقين أعادت جمعهما بيرزيت بعد أن فرقت الحياة جمعهما الذي بدأته الجامعة، ولن يكمل حضورك للملتقى إن لم تجد زوجا يحدث زوجه وأبنائه عن بطولاته وذكريات أيام دراسته لأن أيا منهم لم يدخل جامعة بيرزيت قبلا.

وهنا لؤي وهلا تخرجا من جامعة بيرزيت قبل سنوات، وعادا إليها في المتلقى السنوي الذي تقيمه للخريجين، فما كان أثر بيرزيت عليهما؟

اقرأ أيضا

فريق باركور القدس، فريق رغم الصعوبات

تم النشر بواسطة: waleed.zayed17
2018-03-06 12:03:00

معصرة الزيتون بقرية عارورة، تحديث بخدمة المزارع

تم النشر بواسطة: waleed.zayed17
2018-03-25 02:03:00

رامي، قصة نجاح رغم ترك مقاعد الدراسة

تم النشر بواسطة: waleed.zayed17
2018-02-02 03:02:00